صفحة الكاتب : زيد الحسن

زغردي يا انشراح القمة انجبت توأم ( يدعو ) و( دانت )!؟
زيد الحسن

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.

كانت الشعوب تنتظر بيان حاسم معزز بفعل يساوي بحجمه حجم الدمار الذي يقوم به بني صهيون ، قمة عربية اسلامية تجتمع من اجل امر جلل ، ترى هل فعلا هذه هي امة الرسول الكريم محمد صل الله عليه واله وسلم .

نتابع جميعاً مقررات القمة التي تشكلت للنظر بقضية فلسطين ، هذه القمة العربية الاسلامية التي من المفترض ان تكون صاحبة الشأن في القضايا المصيرية التي تواجه العرب والمسلمين ، وتتخذ القرارات القوية التي تنقذ اي بلد عربي او اسلامي يواجه الظلم والطغيان ، راقب هذه القمة اهالي غزة المنكوبين اولاً وكل انسان صاحب ضمير حي ثانيا ، عسى ان تستطيع ايقاف الوحش الكاسر الذي يفتك بكل شيء في ارض العرب المسلمين .

(يدعو )الزعماء لكسر الحصار ؟ جميل جدا ، لكن تدعون من لكسره ؟، ودعا البيان الختامي لهذه القمة العملاقة لوقف الحرب ، واعود واسأل يدعون من ؟ ، ومن الذي يستجيب لهذه الدعوات ؟، بالله عليكم لم لا تصمتون وتكرمونا بصمتكم والله سيكون افضل ، نحن نعرفكم جيدا من انتم وماهي امكانياتكم ، فانتم لاتستطيعوا قيادة جيش من النمل وهذه هي مصيبتنا فيكم .

( دانت ) القمة العربية والاسلامية الجرائم الوحشية التي يرتكبها العدو ضد ابناء غزة ، هنا انا احتاج تفسير منطقي لهذه الادانة ، فهم يدينون العدوان منذ سبعين سنة الى اليوم فهل تغير شيء ؟ وهل هذا الوقت الحرج هو وقت ادانة وخطابات جوفاء فارغة ؟، ومن الذي سيستمع ادانتكم ويهتز ويرتجف خوفاً ؟، لابارك الله فيكم ولا في ادانتكم ، لقد خذلتم شهداء غزة اولاً وخذلتم الاطفال الذين مازلوا الى اليوم تحت الحجارة بعد ان هدمت آلة الحرب منازلهم فوق رؤوسهم ، وخذلتم الشعوب العربية والاسلامية قاطبة في كل البلدان .

كنا ننتظر مقررات واضحة وخطوات عملية تجبرهم على وقف الحرب ، كنا ننتظر اصدار عقوبات رادعة كفيلة بجعلهم يتركون الارض التي اغتصبت ، كنا ننتظر تحرك جيوش ، كنا ننتظر طائرات تقصف الحمم فوق رؤوسهم ، لكن الان ندعوا ( انشراح ) ان تزغرد لولادة التوأم ( يدعو ، وشقيقتة دانت ) .


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat


زيد الحسن
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2023/11/11



كتابة تعليق لموضوع : زغردي يا انشراح القمة انجبت توأم ( يدعو ) و( دانت )!؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :





الكتّاب :

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :


مقالات متنوعة :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net